الرئيسية
السياحه
الاستثمار
خدمة المواطنين
كيانات المحافظة
برنامج تنمية صعيد مصر
مبادرة حياه كريمه
الموارد البشرية

*السيد البدوى: مساعد وزير الدفاع طلب منى فى 22 يونيو حلا سياسيا للأزمة

المصدر: جريدة اليوم السابع 24/3/2014

سوهاج – عمرو خلف

زار مساء أمس الأحد الدكتور السيد البدوى، رئيس حزب الوفد مقر الحزب بمحافظة سوهاج، وذلك بعد إعلان ترشحه لرئاسة الحزب والتى ستجرى فى شهر مايو القادم.

وعقد الدكتور السيد البدوى اجتماعًا داخل مقر الحزب، للتعرف على اللجان المركزية بالحزب والتى جاءت بالانتخاب من أعضاء حزب الوفد بسوهاج، ومناقشة مشكلاتهم داخل الحزب والعمل على حلها.

وقام الحاضرون من الأعضاء باستقبال رئيس الحزب بالهتاف له "عاش رئيس الحزب"، "عاش حزب الوفد ضمير الأمة ".

وقال البدوى، إنه سعيد التواجد فى الحزب مع الأعضاء وقدم التهنئة للفائزين فى الانتخابات الأخيرة.

وأضاف أن مصر الآن تمر بمرحلة صعبة، وأن أعداءنا يمارسون العنف والقتل ومصر فى خطر، والآن يأتى دور حزب الوفد للوقوف لصالح الوطن والمواطن.

وأشار إلى أن حزب الوفد قام بالاشتراك فى ثورة 25 يناير حتى سقط حكم مبارك، ولن يتوانى لحظة فى الوقوف بجانب مصلحة البلاد، وكان له دور سياسى كبير خلال النظامين السابقين ووجه تحية إلى شباب حزب الوفد.

وقال رئيس الحزب، إن الشعب أسقط نظام الإخوان من خلال ثورة 30 يونيو و،هذه إرادة الشعب وليس انقلابًا لأنها لو كانت انقلابًا لكانت ثورة 25 يناير أيضًا انقلابًا.

وأوضح أن يوم 22 يوينو قبل الثورة، اتصل به مساعد وزير الدفاع طالبًا منه حلا سياسيًا يجنب مصر الدماء وقال له إننا حاولنا كل المحاولات لحل الأزمة ووصلنا إلى تنفيذ إقالة الحكومة والجلوس على مائدة الحوار الوطنى لحل مشكلات البلد.

وأكد أن حزب الوفد لم يسع لحكم البلاد فى يوم من الأيام، وكذلك الجيش لم يسعَ إلى السلطة فى يوم من الأيام، وإنما كان يريد الخروج من الأزمة وبالفعل سقط النظام بإرداة الشعب وحده.

وقال رئيس الحزب، إن أمامنا مشوار طويل والحاكم القادم يحتاج إلينا جميعًا وإلى كل وطنى مخلص، وأننا وضعنا دستورًا عظيمًا يحتاج إلى رجال أقوياء قادرين على صناعة القوانين، مشيرًا إلى تأييد المشير السيسى بصفة شخصية، لأنه لم يعلن ترشحه بعد وفى حالة إعلانه وطلبه مساعدة حزب الوفد، سيقوم بدعوة مؤسسات الحزب لتأييده ليصبح رئيسًا للجمهورية .

كما طالب رئيس الحزب الرئيس القادم بتحقيق العدالة الاجتماعية وان يحول الدستور إلى برنامج عمل وطنى ليحقق النهضة للبلاد، كما طالب بانتخاب المجالس النيابية المحلية.

البدوى يزور مطرانية الأقباط الأرثوذكس بسوهاج

المصدر: بوابة الجمهورية 24/3/2014

كتبت - منيره غلوش

قام الدكتور السيد البدوى رئيس الوفد وقيادات الوفد فى سوهاج بزيارة مساء الأحد إلى مطرانية الأقباط الأرثوذكس بسوهاج حيث إلتقى مع القمص كيرلس فهيم وكيل المطرانية نيابة عن الأنبا باخوم أسقف سوهاج والذى كان يؤدى واجب العزاء فى مركز المراغة.

وخلال اللقاء أكد البدوى أن الإستعمار فشل فى بث الفرقة بين المسلمين والأقباط, وأشار إلى أن الزعيم سعد زغلول عندما قام بعرض أسماء أعضاء حكومته عام 1924 على الملك فؤاد إعترض الملك لأنه كان هناك 2 وزراء أقباط رغم أن العرف آنذاك أن يكون هناك قبطى واحد, وإعتبر الملك فؤاد أن هذا التشكيل المقترح لم يراع النسبه العددية فكان رد سعد زغلول على الملك فؤاد أن رصاص الإنجليز فى ثورة 1919 لم يراع النسبه العددية بين المسلمين والأقباط, وأضاف أن الوحدة الوطنية ظهرت بصورة واضحة فى ثورة 25 يناير.

ومن جانبه أكد القمص كيرلس فهيم أن وحدة المصريين الوطنية صلبة وقوية وأنها ظهرت بشدة وقت الحروب وأنه شخصياً شارك فى حرب الإستنزاف, وأصيب خلال تلك الحرب, وأكد أن أمريكا تتعاطف مع الإخوان من أجل مصلحتها.

وأشار البدوى تعقيباً على ذلك أن أمريكا كانت تستهدف إسقاط الدولة المصرية لكن الله كان مع الشعب المصرى ووقف الجيش بقيادة السيسى مع ثورة الشعب.

وأشار القمص كيرلس فهيم أن الله أهدى لشعب مصر المشير السيسى لإنقاذ الدولة المصرية من الضياع.

حضر اللقاء أيضاً عصام الصباحى مساعد رئيس حزب الوفد.

 
 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع