الرئيسية
السياحه
الاستثمار
خدمة المواطنين
كيانات المحافظة
برنامج تنمية صعيد مصر
مبادرة حياه كريمه
الموارد البشرية

*وفي جامعة سوهاج.. أزمة طاحنة في سكن الطلاب والتحويلات

المصدر: جريدة المحافظات( ملحق المحافظات ) 28/10/2013

محمد مطاوع

تسببت التحويلات وزيادة اعداد الطلاب بجامعة سوهاج هذ العام في حدوث أزمة طاحنة في الاسكان الطلابي بالمدن الجامعية وبخاصة الطالبات في ظل التقاليد السائدة في الصعيد التي ترفض إقامة البنات خارج المدينة الجامعية وانعكاس ذلك علي ارتفاع إيجار الاسكان الخارجي للطلاب بشكل يفوق طاقة الكثير من الاسر

وأضطرار ابنائها تحمل مشقة السفر اليومية والوقوف لساعات بمواقف السيارات بحثا عن مقعد في سيارة رغم استغلال السائقين لتوقف حركة القطارات.

يقول الدكتور نبيل نورالدين رئيس جامعة سوهاج إن الجامعة أستقبلت هذا العام أكثر من32 الف طالب وطالبة بزيادة أكثر من4 آلاف طالب عن العام الماضي خاصة بعد فتح باب التحويلات أكثر من مرة استجابة لرغبة أولياء الامور والطلاب للظروف التي تمر بها البلاد ونذكر علي سبيل المثال كلية الصيدلة التي بدأت بها الدراسة لأول مرة طلبنا100طالب وطالبة فقط في حين أرتفع العدد الي270 طالبا وهذه الزيادة في الاعداد لايمكن أستيعابها في المدن الجامعية مشيرا إلي انه يجري تجهيز وتأثيث مبني للطالبات بمقر الجامعة الجديد بمنطقة الكوامل سعته ألف سرير بالاضافة الي6 عمارات للاسكان الطلابي للبنين ويجري إنشاء مبني آخر مؤكدا ان تكلفة السرير تصل الي600 جنيها شهريا فيما أعفي الطلاب من تكاليف الإقامة هذا العام.
وأضاف الدكتور أحمد علي حسين نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب أن الجامعة بها17 الف طالبة في حين المتاح بالمدن الجامعية لهن3 آلاف سرير فقط والباقي من الطلاب متاح لهم الف سرير لدرجة استئجار مبني خارجي بالكامل( معونة الشتاء) سعته450 سرير إخري ورغم ذلك لم نستطع تلبية جميع طلبات الإقامة بالمدن الجامعية لدرجة أنه عند فتح باب التظلمات تقدم500 تظلم بينما لكم يكن متاح سوي60 سرير فقط مما أضطرنا لتطبيق قواعد الاقامة بصرامة وعدم استثناء أحد سوي10 طالبات من الأيتام متوفي والديهم الاب والام وهذه القواعد أهمها مواليد1995 وأن تبعد مسافة أقامة الطالبة25كم والطالب53 كم بالنسبة للجدد والأعلي تقديرا للمنقولين وهذه هي امكانات الجامعة ولانستطيع تلبية جميع الطالبات.

علي الجانب الآخر تشكو الطالبات من وضع4 أسرة في الحجرة الواحدة بالمدينة الجامعية مما يؤثر علي حركتهن بالاضافة لتأثير ذلك علي المذاكرة فيما يشكو آخريات من عدم قبولهن داخل المدينة الجامعية ووقعهن بين أرتفاع الاسكان الخارجي والذي ترفضه معظم الاسر الصعيدية وسندان استغلال أصحاب سيارات الاجرة لتوقف حركة القطارات وتعرضهن للبهدلة!!

وقال الطالب حسام السيد من جهينة أن ايجار الشقق بمدينة سوهاج نار حيث يصل إيجار الحجرة التي تسع سريرين فقط الي200 جنيه شهريا علي أن يقوم الطالب احضار السرير بمعرفته فيما تصل قيمة السرير المفروش من150 ـ200 جنيه شهريا دون أكل أو شرب ناهيك عن العثور علي مكان للإقامة يمثل رحلة عذاب الامر يضطر البعض استمرار دفع الايجار في الاجازة الصيفية لعدم الدخول في رحلة عذاب جديدة بحثا عن سكن واستغلال أصحاب المساكن برفع القيمة الايجارية رغم أنها تظل شاغرة طوال شهور الاجازة ولاتجد من يسكنها.

وأضاف السيد عادل أمام عدم توافر سكن بالمدن الجامعية وأرتفاع ايجار الاسكان الخارجي يضطر الكثير من الطلاب لتحمل مشقة السفر يوميا في الذهاب والأياب بالمواصلات في ظل الزحام في المواقف خاصة بعد توقف القطارات واستغلال السائقين بمضاعفة أجرة الركوب ناهيك عن مشاجرات السائقين مع بعضهم البعض علي أسبقية التحميل من جهة والسائقين والركاب من جهة أخري وبهدلة الطالب؟!

وتبقي مشكلة الاسكان الطلابي الخارجي مستمرة حتي أشعار آخر؟!

 
 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع