الرئيسية
السياحه
الاستثمار
خدمة المواطنين
كيانات المحافظة
برنامج تنمية صعيد مصر
الموارد البشرية
مبادرة حياه كريمه

 
* منافذ كلنا واحد تواصل اليوم بيع مستلزمات المدارس بأسعار مخفضة

المصدر : جريدة اليوم السابع 23/9/2020

كتب – محمود عبد الراضي

تواصل شوادر ومنافذ "كلنا واحد" المقامة تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، استقبال المواطنين، اليوم الأربعاء، لشراء مستلزمات المدارس بأسعار مخفضة، حيث أطلقت وزارة الداخلية المرحلة الرابعة عشر من مبادرة "كلنا واحد"، للمشاركة فى توفير المستلزمات المدرسية بأسعار مخفضة للمواطنين بجميع أنحاء الجمهورية، فى إطار توجيهات القيادة السياسية بمواصلة الجهود لرفع الأعباء عن كاهل المواطنين وفى ضوء استراتيجية وزارة الداخلية الرامية في أحد محاورها إلى تفعيل المبادرات الإنسانية والاجتماعية، انطلاقاً من الدور المجتمعى للوزارة الذى يهدف إلى بناء جسور الثقة والتعاون مع الجمهور، وبمناسبة اقتراب العام الدراسى الجديد.

واتخذت وزارة الداخلية كافة الإجراءات لإطلاق المرحلة الرابعة عشر من مبادرة "كلنا واحد " للمستلزمات والأدوات المدرسية، اعتباراً من 17 سبتمبر الماضي، ولمدة شهر، بالتنسيق مع مختلف قطاعات الوزارة ومديريات الأمن على مستوى كافة محافظات الجمهورية.

وتم عقد عدة لقاءات مع بعض أصحاب فروع كبرى السلاسل التجارية على مستوى الجمهورية، وممثلى فروع الاتحاد العام للغرف التجارية والصناعية بالمحافظات وبعض منتجى ومصنعى الزى المدرسى وأصحاب المكتبات الكبرى، لتوفير كافة المتطلبات المدرسية "زى مدرسى – أدوات مدرسية" بجودة عالية وأسعار مخفضة عن مثيلاتها بالأسواق بنسبة تتجاوز 30% ، وعرضها من خلال "منافذ ثابتة - سيارات متحركة – معارض – شوادر" بكافة المحافظات على مستوى الجمهورية ، لتلبية إحتياجات المواطنين من المستلزمات المدرسية بالأسعار المخفضة ، والتى تكفل الحصول عليها دون حدوث تكدسات، بما يكفل سلامة المواطنين فى ضوء الإجراءات المتبعة للوقاية من إنتشار فيروس "كورونا" المستجد والحد من تداعياته.

ولقيت المبادرة إقبالاً واستحساناً من المواطنين الذين أشادوا بجودة المعروضات وبأسعارها المناسبة مقارنةً بأسعار السوق ، كما عبروا عن تقديرهم للدور المجتمعى الذى تضطلع به أجهزة وزارة الداخلية للمساهمة فى تخفيف العبء عن كاهلهم ، وتواصل مديريات الأمن جهودها لتفعيل المبادرة لضمان وصول المستلزمات المدرسية بالأسعار المناسبة للمواطنين.

 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع