الرئيسية
السياحه
الاستثمار
الخدمات
كيانات المحافظة
برنامج تنمية صعيد مصر
الموارد البشرية
مبادرة حياه كريمه

 
* "انزلوا الشارع".. 20 رسالة من وزير التنمية المحلية لنواب المحافظين الجدد

المصدر جريدة اليوم السابع 4/12/2019

كتب – علي عبد الرحمن

يواصل نواب المحافظين الجدد البرنامج التدريبى المكثف الذى بدأوه الإثنين الماضى، تنفيذاً لتكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسى، والذى يتم تنظيمه بمقر الأكاديمية الوطنية للتدريب، ووجه اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية، عدة رسائل ونصائح لنواب المحافظين الجدد فى افتتاح البرنامج التدريبى.

ويمكن تلخيص رسائل ونصائح وزير التنمية المحلية لنواب المحافظين كما يلى:

التواجد بصورة يومية بين المواطنين فى الشارع، لمعرفة مطالب المواطنين ومشاكلهم والعمل علي حلها.

الإشراف على قطاعات الخدمات العامة، وقطاعات التنمية الاقتصادية، وقيادة عمليات التخطيط الاستراتيجي

الالتزام بالإطار الدستورى والقانونى المنظم للإدارة المحلية على مستوياته المختلفة

الاستفادة من التطورات الهامة والجوهرية التى شهدتها منظومة العمل المحلي

وضع خطاب التكليف الرئاسى وبرنامج عمل الحكومة (2018 -2022) بمحاوره المختلفة نُصب أعينهم منذ اللحظة الأولي لتولى المسئولية وترجمة هذا التكليف والبرنامج ليصبح واقعًا ملموسًا على أرض المحافظات .

متابعة المشروعات القومية التى تتم على أرض المحافظة وإعطاء دفعة قوية لهذه المشروعات.

العمل على تذليل أى معوقات أمام المشروعات القومية لسرعة تنفيذها.

متابعة الموقف التنفيذي للخطة الاستثمارية للعام المالي 2019/2020.

متابعة إجراءات وضع الخطة الاستثمارية للعام المالي 2020/2021 وأن تكون هذه الخطة جزء من رؤية تنموية متكاملة.

التأكيد على جودة تنفيذ المشروعات والتشغيل بأقصى سرعة بما يعمل على تحسين معيشة المواطنين وشعورهم بالجهود التي تبذُلها الدولة.

تشكيل لجنة من مديرى ومسئولى التخطيط بالهيئات المختلفة واستخدام النهج التشاركى والتشاور مع المواطنين والقطاع الخاص والمجتمع المدني لوضع خطة تنموية متوسطة الأجل مدتها ثلاث سنوات.

الانفتاح على المواطنين وعقد لقاءات دورية معهم ونقل حقيقة الأوضاع التنموية إليهم وإبراز الجهود التى تتم على أرض الواقع.

الاهتمام بمنصات الشكاوى كالبوابة الموحدة للشكاوى بمجلس الوزراء أو منصة "صوتك مسموع" التابعة للوزارة .

العمل على تنمية الموارد المحلية للمحافظات من خلال الاهتمام برفع كفاءة المشروعات الإنتاجية والاستفادة القصوى من الموارد المحلية.

توجيه رعاية خاصة للمبادرات والمشروعات التي تستهدف تنمية المناطق الأكثر احتياجاً ومنها المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" التى تستهدف القرى الأكثر احتياجاً.

متابعة إجراءات تطوير منظومة النظافة وإدارة المخلفات الصلبة على كافة المستويات المحلية بالمحافظة والعمل على توفير كل ما يلزم لنجاح هذه المنظومة.

العمل مع الشباب والنساء وإتاحة فرص التأهيل والتمكين لهم، ومساعدتهم على المشاركة فى عملية التنمية وبناء قنوات مستدامة للحوار المستمر معهم.

العمل على خلق موارد ذاتية جديدة للمحافظات.

استغلال الميزات النسبية والتنافسية فى المحافظات خاصة المحاجر والمواقف والأسواق لزيادة الموارد المالية المحصلة منها للمحافظات. 

وزير التنمية المحلية أكد أن الوزارة تعكف حالياً بالتنسيق مع الجهات والوزارات المعنية على وضع تصور شامل للأدوار المحددة التي يجب أن يلعبها نواب المحافظين في إطار منظومة العمل المحلي خلال قانون المحليات الجديد.

 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع