الرئيسية
السياحه
الاستثمار
الخدمات
كيانات المحافظة
برنامج البنك الدولي
الموارد البشرية

  Share on Facebook  
*‫ الرقابة الإدارية تشن حملات مفاجأة على 27 مدينة جامعية‬

المصدر: جريدة الاهرام 13/9/2017

كتب ــ طه جبريل

شنت هيئة الرقابة الإدارية أمس حملات مفاجأة على المدن الجامعية التابعة لـ 27 جامعة فى القاهرة والمحافظات، وذلك استعدادا للعام الدراسى الجديد لطلاب الجامعات، والتأكد من مدى توافر سبل الراحة والآمان للطلاب داخل السكن الجامعي، وضمان وصول الخدمات التى توفرها وتدعمها الدولة للطلاب، حيث انطلقت 23 حملة بالمحافظات و 4 بالقاهرة والجيزة على جامعات «القاهرة وعين شمس وحلوان والأزهر» .

وقد ضمت الحملة إلى جانب رجال الرقابة الإدارية متخصصين فى المبانى وصيانة الأبنية الجامعية، للتأكد من سلامة المنظومة الخاصة بالمدن الجامعية للطلاب خلال العام المقبل، ففى المدينة الجامعية لجامعة القاهرة كشفت حملات الرقابة عن صور للإهمال شملت عددا من المبانى القديمة التى تحتاج إلى صيانة شاملة، وتهالك أسقفها وعدم وجود دورات مياه آدمية للطلاب، خصوصا تلك المبانى القديمة التى يعود بناؤها إلى عام 1948.

كذلك عدم وجود سبل النظافة داخل الغرف بتلك المباني، و غياب بعض عمال النظافة المسئولين عن غرف الطلاب، التى تحتوى «مراتب» متهالكة تماما ومكاتب لا تصلح للمذاكرة حيث تتراكم عليها الأتربة والصدأ، إلى جانب عدم تفعيل منظومة الحماية المدينة والحرائق فى تلك المبانى القديمة، ووجود إهمال كبير من قبل المشرفين، وتتكون المدينة الجامعة بجامعة القاهرة من 15 مبنى أحدها مازال تحت الصيانة والترميم، وتشمل المدينة الجامعية 3400 غرفة يسكن بها حوالى 6800 طالب وطالبة

فيما اختلف الأمر تماما فى المبانى التى تم الانتهاء من صيانتها حيث تميزت بوجود العديد من الخدمات للطلاب ونظافة المكان ووجود «واى فاي» ومطعم لائق وغرف وأسرة ومكاتب ملائمة لاستقبال الطلاب، وخلال حملة الرقابة الإدارية تزاحم الطلاب على ضباط الهيئة للشكوى من تعامل مكتب التنسيق معهم .

وفى المدينة الجامعية بجامعة عين شمس تبين توافر الخدمات بشكل جيد فى الغرف الجامعية للطلاب والطالبات وكذلك وفى المطاعم والمطابخ وغرف الإعاشة، فيما تستكمل بعض أعمال الصيانة الخاصة بالغرف، وكشفت حملة الرقابة الإدارية عن وجود مبنيين خارج الخدمة داخل المدينة الجامعية بعين شمس وذلك بسبب تأخر المقاول المسئول عن الانتهاء من أعمال البناء والصيانة، وقامت الرقابة الإدارية باتخاذ اللازم وسحب الأعمال من المقاول لإعادة طرح المبنيين مرة أخرى فى مناقصة، وتستوعب المدينة الجامعية بعين شمس 3260 طالبة و2141 طالبا سنويا .

وفى جامعة حلوان تأكدت الحملة من توافر الخدمات بشكل جيد للطلاب باستثناء بعض الإجراءات البيروقراطية التى تؤدى إلى تعطيل بعض أعمال الصيانة، وتبين وجود ملاعب رياضية للطلاب وجار رفع كفاءتها والاهتمام من قبل المشرفين على المدينة الجامعية .

وفى الشرقية، كشفت الحملة على المدينة الجامعية الكائنة بجامعة الزقازيق وفرع جامعة الأزهر عن مخالفات جسيمة وقصور بخطة الصيانة، حيث اتضح تدنى مستوى النظافة بمدينة الطالبات بفرع جامعة الأزهر وسوء حالة الأثاث من مراتب ومفروشات وعدم صيانة الحجرات وأدوات الطهى ودورات المياه وقلة عدد المقاعد داخل المطعم وعجز شديد فى العمالة الفنية والمشرفين الإداريين وقلة عدد أفراد الأمن المكلفين بتأمين المدينة بالإضافة لانخفاض الأسوار الخلفية لها، كما كشفت الحملة عن عدم وجود طبيب بشرى مقيم بالمدينة وغلق حجرات داخل المدينة منذ سنوات دون الاستفادة منها وسوء حالة الأرضيات رغم تجديدها منذ سنوات قليلة

وفى مجمع المدن الجامعية التابعة لجامعة الزقازيق والذى يضم 5 مدن جامعية ومطعم مركزيا ومخبزا آليا كشفت الحملة عن وجود أعطال كثيرة فى أجهزة المطعم المركزي، كما تلاحظ ضيق الحجرات المخصصة لإقامة الطلاب وتهالك الأثاث، وتوقف العمل فى العديد من دورات المياه بسبب تقاعس المقاول عن استكمال أعمال الصيانة، علاوة على غلق الطابق الأخير وعدم الاستفادة منه بسبب تصدع السقف وعدم الانتهاء من أعمال الصيانة، كما تبين سوء حالة المنشآت وعدم طلاء الحوائط لعدم توافر الاعتمادات المالية اللازمة التى تقدر بـ 600 ألف جنيه

وفى المدينة الجامعية لجامعة الأزهر بمدينة دمياط الجديدة كشف رجال الرقابة الإدارية عدم توافر مبالغ مالية لصيانة المدينة الجامعية منذ 1994، وسوء حالة الغرف وقطع الأثاث الموجودة ودورات المياه مع بدء عملية الصيانة لمطبخ المدينة وقاعة المطعم لسوء حالتهما، وأثناء تفقد المدينة الجامعية بجامعة دمياط تبين أن قاعة الطعام ومطعم المدينة وقاعة الكمبيوتر بحالة جيدة، بينما تلاحظ تراكم الأثاث «المكهن» منذ سنوات .

 وفى المدن الجامعية بجامعتى المنوفية والسادات تبين بعض صور الإهمال فى سكن طالبات الزراعة بجامعة المنوفية من وفود جامعتى دمياط وسوهاج المشاركين فى أسبوع شباب الجامعات، دورات مياه غير آدمية ونوافذ بلا زجاج وأسرة بدون مفارش، وطالب عضو الرقابة الإدارية بإخلاء مبنى من الطالبات وتجهيز مقر جديد لهن بسبب حالة الاهمال التى ضربت المبنى . وقد أسرعت الإدارة الهندسية بالجامعة وإدارة المدن الجامعية فى فرش غرف الإعاشة وتركيب زجاج النوافذ أثناء حملة الرقابة، وتبين لرجال الرقابة الإدارية أثناء مرورهم على المدن الجامعية بجامعتى الازهر والسادات عدم جاهزية بعض غرف الإعاشة والمطابخ لاستقبال الطلاب .

أما فى سوهاج، فشنت الرقابة حملة على المدن الجامعية التابعة لجامعة سوهاج بمقريها بمدينة ناصر شرق النيل ومنطقة الكوامل بمدينة سوهاج الجديدة وتبين أن انها تستوعب 4 آلاف طالب بينهم 720 طالبا والباقى طالبات فى 7 مبان منهم مبنيان بمنطقة الكوامل للطالبات وجارى العمل فى مبنى مدينة جامعية للطالبات بمقر جامعة سوهاج الجديد بتكلفة 60 مليون جنيه، وكشفت الرقابة عن قلة عدد القائمين على الإشراف وأعداد العمالة بالمدن الجامعية، وأن غرف إقامة الطلبة غير نظيفة وتحتاج لصيانة وتجهيزات

وفى قنا تفقد رجال الرقابة الإدارية غرف وسكن الطلاب بالمدينة الجامعية لجامعة جنوب الوادى وجامعة الأزهر وتم رصد اهمال المسئولين فى تنفيذ أعمال الصيانة وعدم حصر التلفيات أو الأعطال وعدم توافر المخازن أو وجود ملاعب للطلاب وسوء حالة دورات المياه ونقص عدد الطباخين والمساعدين وعجز فى العمال المشرفين، ورصدت الرقابة الإدارية عدم الانتهاء من أعمال الصيانة الجزئية بالمدينة الجامعية لجامعة جنوب الوادى ووجود 6 مبان مغلقة تماما لعدم إجراء الصيانة الشاملة والتى تستوعب 600 طالب وطالبة .

أما فى المدينة الجامعية ببنى سويف فتمت احالة 49 مسئولا بالمدن للتحقيق العاجل بسبب ما نسب لهم من تقصير فى أداء العمل وغياب ما تسبب فى سوء الحالة العامة للمدينة الجامعية للطلاب، والتى لا تصلح لاستقبال الطلاب للعام الجامعى خلال أيام .

 
 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع