الرئيسية
السياحه
الاستثمار
الخدمات
كيانات المحافظة
برنامج البنك الدولي

  Share on Facebook  
*الرئيس يطمئن علي المصابين في شبرا الخيمة و تلاميذ سوهاج .. ويؤكد: "التأمين الصحي" الجديد يغطي كل الأسرة .. في إطار تكاملي إلزامي

المصدر: جريدة الجمهورية 20/3/2017

عبير فتحي

عقد الرئيس عبدالفتاح السيسي أمس اجتماعاً مع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء والدكتور أحمد عماد الدين وزير الصحة والسكان.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن وزير الصحة قدم تقريراً مبدئياً عن تطور الحالة الصحية للمواطنين الذين تعرضوا لنزلات معوية بمنطقة شبرا الخيمة. حيث عرض الوزير الاجراءات الصحية والوقائية التي تم اتخاذها والفحوصات الطبية التي تقوم بها الوزارة من أجل الوقوف علي سبب الإصابة. مؤكداً حرص وزارة الصحة علي توفير الرعاية الصحية للمصابين بمستشفياتها والمتابعة الدورية والمكثفة لحالاتهم. وقد وجه الرئيس في هذا الإطار بتوفير الرعاية الصحية الكاملة لأفراد الأسرتين المصابتين. وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

 كما اطمأن الرئيس من وزير الصحة علي حالة تلاميذ المدارس الابتدائية في سوهاج الذين أصيبوا بحالات إعياء. حيث قدم الدكتور أحمد عماد الدين تقريراً حول أعمال اللجنة التي وجه الرئيس بتشكيلها والاجراءات العلاجية التي تم اتخاذها مشيراً إلي ان سبعة مستشفيات بمحافظة سوهاج استقبلت 3356 تلميذاً من عشر مدارس في هذه الواقعة. وقد تم إخلاء جميع هؤلاء التلاميذ من المستشفيات في غضون 48 ساعة من استقبالهم. وذلك عقب التأكد من سلامتهم جميعاً وتوفير العلاج اللازم لهم. 

وأضاف المتحدث الرسمي ان الاجتماع تطرق كذلك إلي مشروع قانون التأمين الصحي الجديد الجاري إعداده. حيث عرض وزير الصحة المحاور الرئيسية التي يستند إليها القانون. والذي يهدف إلي تنظيم جميع أعمال التأمين الصحي في إطار نظام تكافلي وإلزامي. مشيراً إلي ان القانون الجديد يسعي لأن تكون وحدة التغطية التأمينية هي الأسرة وليس الفرد. 

كما أوضح الدكتور عماد الدين ان قانون التأمين الصحي الجديد سيتضمن أيضاً إنشاء ثلاثة كيانات أساسية تشمل هيئة التأمين الصحي الاجتماعي الشامل المعنية بالتمويل. والهيئة المصرية للجودة والاعتماد. وهيئة الرعاية الصحية المنوط بها تقديم الخدمات الصحية. مضيفاً أنه جار مناقشة مشروع القانون في إطار مجلس الوزراء تمهيداً لاعتماده وإرساله إلي مجلس النواب.

 وذكر السفير علاء يوسف ان وزير الصحة تطرق خلال الاجتماع أيضاً إلي الجهود التي تتم لتعزيز وتطوير معايير الانظمة الرقابية علي الدواء. كما عرض الموقف بالنسبة لجهود تطوير ورفع كفاءة مختلف المستشفيات والمراكز الطبية. سواء تلك التابعة للتأمين الصحي أو للمؤسسات التعليمية. فضلاً عن الخطوات التي تقوم بها الوزارة لانشاء المستشفيات الجديدة لافتاً إلي انه من المنتظر ان تشهد الفترة القادمة افتتاح عدد من المستشفيات الجديدة بعدد من المحافظات. 

كما تناول الوزير التعاون القائم بين وزارة الصحة وصندوق تحيا مصر والمجتمع المدني من أجل تطوير مستشفيات التكامل وتحسين مرافقها وخدماتها. بالاضافة علي تحويل عدد من مستشفيات التكامل إلي معاهد فنية طبية متخصصة في عدد من محافظات مصر. منوهاً إلي ان تلك الجهود قد أسفرت عن تطوير 48 مستشفي للتكامل في الصعيد وتحويلها إلي مستشفيات متخصصة لأمراض النساء والأطفال. فضلاً عن دخول 153 مستشفي من مستشفيات التكامل في الخدمة خلال عامين من أصل 402 مستشفي كانت غير مستغلة.

 وأضاف الدكتور أحمد عماد أنه جاري العمل علي تطوير 45 مستشفي اضافيا من مستشفيات التكامل في مختلف أنحاء مصر. وذلك بالتعاون مع المجتمع المدني والجمعيات الأهلية. 

وأكد الرئيس خلال الاجتماع ضرورة متابعة جهود الارتقاء بالمنظومة الصحية وتحسين الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين. بالاضافة إلي العمل علي توفير الرعاية الصحية اللائقة بمختلف المحافظات وإنشاء مزيد من المستشفيات والمراكز الطبية والوحدات الصحية المجهزة بأحدث المعدات. ولاسيما بالمناطق النائية ومحافظات الصعيد. بما يساهم في التخفيف عن أهالي تلك المناطق وعدم احتياجهم للانتقال إلي المحافظات الأخري لتلقي العلاج. 

 
 

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع